| الثلاثاء 14-02-1443 (21-09-2021)

القاهرة 22 جمادى الآخرة 1442 هـ الموافق 04 فبراير 2021 م واس
دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الدول العربية إلى تبني خطط وإستراتيجيات متوسطة وطويلة الأجل للتعامل مع التأثيرات الاقتصادية والاجتماعية المستمرة لجائحة فيروس كورونا، مشيرًا إلى أن الدول العربية تحتاج إلى مراجعة خططها التنموية لمواكبة الواقع الجديد وتعزيز قدراتها على التكيف مع الأزمات المستقبلية وخاصة في مجالي الصحة والتعليم.
جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها أبو الغيط اليوم أمام الجلسة الافتتاحية لأعمال الدورة العادية "107" للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي على المستوى الوزاري التي عُقدت عبر تقنية "الفيديو كونفرانس " برئاسة لبنان.
وأكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أهمية التكاتف والتعاون العربي لدعم الدول التي تواجه أوضاعاً أصعب من غيرها كفلسطين واليمن ولبنان، داعيًا إلى تحديث آليات الاستجابة الجماعية للأزمات وتبادل المعلومات في مجال الصحة، فضلاً عن تعزيز آليات الإنذار المبكر.
وعلى صعيد متصل أفادت الجامعة العربية في بيان اليوم أن المجلس استعرض ما ورد في تقرير الأمين العام للجامعة العربية حول تنفيذ متابعة القرارات بين دورتيه "106" و"107"، والإجراءات التي اتخذت لتنفيذها، وناقش استكمال متطلبات إقامة منطقة التجارة العربية الحرة الكبرى، والسوق العربية المشتركة للكهرباء، إلى جانب ملف دعم الفئات الهشة والضعيفة في أوقات الأزمات والأوبئة، والأمن المائي العربي بالنظر في اعتماد شبكة خبراء المياه كمؤسسة تعمل تحت مظلة جامعة الدول العربية.
// انتهى //
18:22ت م
0161

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عدد الزوار : 278864
السيرة الذاتية

صفحات الأنصار من أوائل المواقع التي قامت بالتعريف بالأنصار عامة وآل نافع منهم خاصة منذ إتاحة خدمة الانترنت للجمهور في…

المزيد
مقالات
عدد الزوار : 278864