| الجمعة 25-06-1443 (28-01-2022)

واس – جدة

تاريخ النشر: 08 ديسمبر 2021 12:00 KSA

أكّد الأمين العام لمجمع الفقة الإسلامي الدكتور قطب مصطفى سانو، أن تعزيز مفهوم المواطنة الشاملة من شأنه أن يخفف حالات الاحتراب السائدة في كثير من المجتمعات، مما سيكون لهذه القيمة نجاعة أكبر إذا ما نوقشت في ضوء الجانب العملي التنزيلي في أرض الواقع.
وأوضح خلال رئاسته لجلسة “المواطنة الشاملة على بساط السلم بين إطلاقية المبدأ ونسبية التنزيل”، ضمن فعاليات الملتقى الدولي الثامن لمنتدى تعزيز السلم في أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة التي عُقدت أمس، أن موضوع المواطنة الشاملة يُعد اليوم من أهم موضوعات الساعة التي ينبغي تناول مسائلها الكبرى وقضاياها المختلفة بالتحرير، والتأصيل والتحقيق، والتطبيق.
واختار المنتدى هذا العام موضوع “المواطنة الشاملة من الوجود المشترك إلى الوجدان المتشارك”، عنوانًا للملتقى الذي افتتحه معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش بدولة الإمارات العربية المتحدة ، بحضور عدد من علماء ومفكرين من جميع أنحاء العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عدد الزوار : 375945
السيرة الذاتية

صفحات الأنصار من أوائل المواقع التي قامت بالتعريف بالأنصار عامة وآل نافع منهم خاصة منذ إتاحة خدمة الانترنت للجمهور في…

المزيد
عدد الزوار : 375945